ماذا تعرف عن الداء الزلاقي؟

ماذا تعرف عن الداء الزلاقي؟

يتبع الكثيرون حمياتٍ غذائيةً مختلفة، فبعض الناس ممنوعة من استهلاك السكر أو الملح لأسباب صحية، وبعضهم ممنوع من تناول طعام معين نتيجة لحساسيةٍ ما. ويعتبر الالتزام بالحمية أمراً صعباً، وتزداد صعوبة الموضوع عندما يكون الطعام الممنوع أساسياً، أو عندما يكون المريض طفلاً يصعب عليه تفهم سبب حرمانه.

يعتبر الخبز واحداً من المواد الغذائية الأساسية على مائدتنا، لذا فإن الحرمان منه هو أمرٌ صعب. والخبز هو أحد المواد الغذائية العديدة التي يمنع على مريض الداء الزلاقي تناولها، فما هو الداء الزلاقي ولماذا يحدث؟

ما هو الداء الزلاقي؟

الداء الزلاقي (Celiac Disease)، والذي يسمى أحياناً بالاعتلال المعوي الناتج عن حساسية الغلوتين، هو رد فعل مناعي على أكل الغلوتين، وهو بروتين يوجد في القمح، والشعير وبعض الحبوب الأخرى.

إذا كنت مصاباً بالداء الزلاقي، فإن تناول الغلوتين (Gluten) سيحرّض ردة فعل مناعية في أمعائك الدقيقة. مع مرور الوقت ستسبب ردة الفعل هذه ضرراً في بطانة الأمعاء الدقيقة وتمنعها من امتصاص بعض المغذيّات (سوء امتصاص). تسبب الأذية المعوية غالباً إسهال، وتعب، وخسارة وزن، وانتفاخ وفقر دم، وقد تقود إلى مضاعفات خطيرة.

ما هي أعراض الداء الزلاقي (Celiac Disease

هناك أعراض وعلامات للداء الزلاقي متنوعة وقد تختلف بين الأطفال والبالغين. تشمل الأعراض ما يلي:

  • الإسهال أو الإمساك.
  • الانتفاخ والغازات.
  • الألم البطني.
  • الغثيان والإقياء.
  • الصداع والتعب.
  • قرحات الفم.
  • طفح جلدي بثري حاكّ (التهاب الجلد هربسي الشكل).
  • ألم المفاصل.

لاحقاً لا يتمكن الجسم من امتصاص المغذيات بشكلٍ جيد، فتسوء الأعراض وتبدأ المضاعفات بالظهور وأهمها:

  • يسبب سوء الامتصاص ظهور فقر الدم بعوز الحديد، وخسارة الوزن وقد يكون الطفل قصير القامة كما يتأخر البلوغ.
  • يؤدي نقص امتصاص فيتامين دال (Vitamin D) والكالسيوم إلى مشاكل عظمية متعددة منها: تلين العظام أو الكساح عند الأطفال، وهشاشة العظام عند الكبار كما تشيع مشاكل ميناء الأسنان.
  • أذية الجهاز العصبي، والتي تشمل الخدر والوخز في القدمين واليدين، ومشاكل محتملة في التوازن. لا يتمكن الأطفال من التطور بشكل سليم، فتشيع لديهم الاضطرابات العصبية مثل اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط، وعدم القدرة على التعلم، والصداع وقد تحدث الاختلاجات.
  • نقص فعالية الطحال مما يزيد من حدوث الإنتانات.
  • يصاب المرضى بمشاكل هضمية أهمها عدم تحمل اللاكتوز.
  • تحدث تحولات خبيثة على الخلايا في الجهاز الهضمي مسببة ظهور الأورام مثل لمفوما الأمعاء.
  • تكون السيدة الحامل المصابة بالداء الزلاقي معرضة لحدوث الإجهاضات.

ما هي أسباب الداء الزلاقي (Celiac Disease

يمكن أن تتشارك الجينات مع تناول الأطعمة الحاوية على الغلوتين وعوامل أخرى في حدوث الداء الزلاقي، لكن السبب الدقيق غير معروف. يمكن أن تلعب عادات إطعام الرضع والإنتانات المعدية المعوية وبكتيريا الأمعاء دوراً في حدوثه. ينشط الداء الزلاقي أحياناً بعد الجراحة، أو الحمل، أو عدوى فيروسية أو ضغط نفسي شديد.

عندما يتفاعل الجهاز المناعي في الجسم على الغلوتين بصورة مبالغ بها، يؤذي رد الفعل هذا البروزات الصغيرة الشبيهة بالشعر (الزغابات) التي تبطن الأمعاء الدقيقة. تمتص الزغابات الفيتامينات، والمعادن والمغذيات الأخرى من الطعام الذي تأكله. إذا تأذّت هذه الزغابات لا يمكنك الحصول على المواد المغذية مهما أكلت.

بالرغم من أن الأسباب غير محددة بشكلٍ دقيق، إلا أن الداء الزلاقي يميل أكثر شيوعاً عند الناس الذين لديهم:

كيف يتم تشخيص الداء الزلاقي (Celiac Disease

العديد من الأشخاص المصابين بالداء الزلاقي لا يعرفون أنهم مصابون. يوجد فحصين دمويين يمكنهما أن يساعدا في تشخيصه:

  • الاختبار المصلي يبحث عن أجسام مضادة في دمك. المستويات المرتفعة لبعض بروتينات الأجسام المضادة تشير إلى رد فعل مناعي على الغلوتين.
  • الاختبار الجيني عن مستضدّ الكريات البيضاء البشري (HLA-DQ2 وHLA-DQ8).

من المهم الفحص بحثاً عن الداء الزلاقي قبل بدء الحمية الخالية من الغلوتين. إقصاء الغلوتين من حميتك يمكن أن يجعل نتائج الفحوصات الدموية تبدو طبيعية.

إذا أشارت نتائج هذه الاختبارات على وجود الداء الزلاقي، فغالباً سيطلب طبيبك إحدى هذين الفحصين:

  • التنظير الهضمي العلوي: يستخدم هذا الفحص أنبوب طويل مزوّد بكاميرا صغيرة، حيث يوضع في الفم ثم يُمرّر نزولاً إلى الحلق، يتمكن الطبيب عن طريق هذه الكاميرا من رؤية الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة وأخذ عينة (خزعة) للتحليل بحثاً عن أذية الزغابات.
  • التنظير بالكبسولة: يستخدم هذا الفحص كاميرا صغيرة لاسلكية لأخذ صور لكامل الأمعاء الدقيقة. توضع الكاميرا ضمن كبسولة بحجم كبسولة الفيتامين، يبتلعها المريض. وأثناء انتقال الكبسولة عبر السبيل الهضمي، تأخذ الكاميرا آلاف الصور التي تنقل إلى تسجيل.

إذا شك الطبيب بأنك مصاب التهاب الجلد هربسي الشكل، قد يأخذ عينة صغيرة من نسيج الجلد للفحص تحت المجهر (خزعة الجلد).

كيف يتم علاج الداء الزلاقي (Celiac Disease

الطريقة الوحيدة للتحكم بالداء الزلاقي هي حمية صارمة خالية من الغلوتين تستمر مدى الحياة. تشمل الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين: القمح والشعير والبرغل والطحين والسميد ومشتقاتها، ويمكن لكميات صغيرة جداً من الغلوتين أن تسبب أذى حتى لو لم تظهر أي أعراض.

يمكن أن يكون الغلوتين مخفياً في الأطعمة، والأدوية والمنتجات غير الغذائية، مثل:

  • نشاء الطعام، والمواد الحافظة.
  • الأدوية الموصوفة والتي تؤخذ بدون وصفة طبية.
  • مكمّلات الفيتامينات والمعادن.
  • المكمّلات العشبية والغذائية.
  • مستحضرات أحمر الشفاه.
  • معجون الأسنان وغسول الفم.
  • غراء الطوابع والظروف.
  • معجونة اللعب.

إزالة الغلوتين من حميتك سينقص تدريجياً الالتهاب في الأمعاء الدقيقة، مما يجعلك تشعر بالتحسن ويؤدي في النهاية إلى الشفاء.

المراجع: