حصى المرارة

حصى المرارة

في البداية لا بد أن نتعرف إلى المرارة. المرارة هي كيس صغير تحت الكبد، يقوم بتخزين وإطلاق العصارة الصفراء، والعصارة الصفراء هي سائل يصنع في الكبد ويساعد على الهضم. يمكن للمرارة أن تصاب بأمراض عديدة منها التهاب المرارة، وحصى المرارة، وسرطان المرارة. سنتحدث في هذا المقال عن حصى المرارة.

ما هي حصوات المرارة (Gallstones

حصوات المرارة عبارة عن قطع من قطع صلبة تتشكل في المرارة، ويمكن أن تتراوح حصوات المرارة من حجم حبة الرمل إلى حجم كرة الغولف. وهناك حالات تشاهد فيها حصوة واحدة وحالات أخرى تكون بالمئات.

ما هي أسباب حصوات المرارة (Gallstones

وفقًا لمطبوعات هارفارد الصحية، فإن 80٪ من حصى المرارة مصنوعة من الكوليسترول. أما الـ 20% الأخرى من حصوات المرارة فهي مصنوعة من أملاح الكالسيوم والبيليروبين. من غير المعروف بالضبط ما الذي يسبب حصى المرارة، رغم وجود بعض النظريات ومنها:

  • وجود الكثير من الكوليسترول في العصارة الصفراوية: وجود الكثير من الكوليسترول في العصارة الصفراوية يمكن أن يؤدي إلى حصوات الكوليسترول. وقد تتشكل حصى المرارة إذا كان الكبد يصنع الكثير من الكوليسترول بشكل لا تقدر العصارة الصفراء على تذويبه.
  • وجود الكثير من البيليروبين في العصارة الصفراوية: البيليروبين هو مادة كيميائية تنتج عندما يدمر الكبد خلايا الدم الحمراء القديمة، يمكن أن يزداد تدمير خلايا الدم في بعض أمراض الدم مثل التلاسيميا وفقر الدم المنجلي. يتجمع البيليروبين الزائد على شكل حصيات صلبة داكنة اللون.
  • لا تستطيع المرارة إفراغ محتوياتها بشكل صحيح: تحتاج المرارة إلى إفراغ العصارة الصفراوية بشكل متكرر، وإذا فشلت في إفراغ محتوى العصارة الصفراوية، تصبح العصارة مركّزة بشكل مفرط، مما يتسبب في تكوين الحجارة، وهذا ما يحدث عند اتباع حمية شديدة لإنقاص الوزن.

ما هي أنواع حصوات المرارة (Gallstones

النوعان الرئيسيان لحصوات المرارة هما:

  • حصوات الكوليسترول المرارية: تكون بالعادة صفراء أو خضراء اللون، وهي النوع الأكثر شيوعاً، حيث تشكل 80٪ من حصى المرارة.
  • حصوات المرارة الصباغية: وهو النوع هو النوع الأصغر والأغمق، وهي مصنوعة من البيليروبين.

ما هي أعراض حصوات المرارة (Gallstones

يمكن أن تؤدي حصوات المرارة إلى ألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن، وقد يبدأ ألم المرارة في غضون 30 دقيقة من تناول المريض للأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، مثل الأطعمة المقلية، ويستمر عادةً لعدة ساعات.

ومن الجدير بالذكر أن حصى المرارة نفسها لا تسبب الألم، لكن الألم البطني يحدث عندما تتحرك الحصيات. يتركز الألم البطني في الجهة اليمنى أعلى البطن، وقد ينتشر على الكتف الأيمن أو الظهر، ويترافق بالغثيان والإقياء، الإسهال، عسر الهضم والتجشؤ.

من هم الأشخاص المؤهبون لحدوث حصوات المرارة (Gallstones

يزداد احتمال الإصابة بحصوات المرارة في حال:

  • التاريخ العائلي للإصابة بالمرض.
  • الجنس: يزيد هرمون الأستروجين من احتمال الإصابة، لذا تصاب النساء أكثر من الرجال، وبخاصة السيدات الحوامل، أو اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل.
  • العمر: فإذا كنت فوق سن 40 فأنت أكثر عرضة للإصابة بحصوات المرارة.
  • الوزن: فالسمنة وعدم ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي غني بالدهون والكوليسترول ولكن منخفض في الألياف يزيدان من نسبة الإصابة بحصوات المرارة.
  • الأمراض: تترافق العديد من الأمراض بحدوث حصوات المرارة مثل: داء السكري، والأمراض المعوية مثل داء كرون، وفقر الدم الانحلالي، أو تليف الكبد.
  • حميات إنقاص الوزن غير الصحية.

كيف يتم تشخيص حصوات المرارة (Gallstones

يمكن للأعراض الفحص السريري أن يوجه الطبيب نحو التشخيص لكنه لا يعتبر كافياً لوضع التشخيص الأكيد، لذا عادةً ما يحتاج الأطباء لتحاليل مخبرية وصور شعاعية.

يطلب الأطباء مجموعة من التحاليل المخبرية لنفي وجود أسباب أخرى للألم مثل التهاب المجار ي البولية أو حصى الكلية، وفي نفس السياق يتم نفي وجود التهاب الرئة عن طريق إجراء صورة شعاعية بسيطة عند الحاجة. لكن التشخيص الدقيق لحصيات المرارة يحتاج لإجراء فحوصات شعاعية. يعتمد التشخيص الشعاعي على إجراء صورة بالأمواج فوق الصوتية، وتتميز بأنها سريعة وغير مؤلمة.

يمكن في بعض الحالات أن يطلب الطبيب تقييماً أوسع وأكثر دقة، وهنا يمكن اللجوء إلى تصوير المرارة للظليل، أو التصوير الطبقي المحوري(CT-Scan)، أو تصوير الأقنية الصفراوية الراجع (ERCP).

ما هي مضاعفات حصوات المرارة (Gallstones

يمكن أن تبقى حصوات المرارة هادئة لسنوات، لكنها يمكن أن تتحرك وتسبب انسداداً في القناة التي تصل بين المرارة والأمعاء الدقيقة، مما يؤدي لحدوث لالتهاب المرارة ويتميز بألم شديد وارتفاع درجة الحرارة ويرقان. في بعض الحالات تتحرك الحصاة باتجاه البنكرياس مما يؤدي لانسداد قناة البنكرياس والتهاب فيه. يعتبر التهاب البنكرياس حالة خطرة، تتطلب العلاج في المشفى وقد تهدد الحياة.

كما يمكن أن يسبب تخريش المرارة لسنواتٍ طويلة حدوث سرطان المرارة.

ما هو علاج حصوات المرارة (Gallstones

إن العلاج المعتاد للحصوات المرارية هو استئصال المرارة جراحياً أو بالمنظار. وتعتبر العملية الجراحية الخاصة باستئصال المرارة، واحدة من أكثر العمليات شيوعاً، ويمكن للمريض العيش بشكل طبيعي بدون المرارة.

هل يمكن الوقاية من حدوث حصوات المرارة (Gallstones

من الصعب الوقاية من حدوث حصوات المرارة، لكن يمكن لبعض الخطوات أن تخفف من احتمال حدوثها وأهمها:

  • تناول حمية صحية غنية بالخضار والفواكه والألياف.
  • حافظ على وزن صحي، وإذا أردت أن تفقد بعض الوزن الزائد فاحرص أن تتبع حمية صحية وتفقد الوزن ببطء. يجب ألا تتجاوز خسارة الوزن كيلوغرام واحد أسبوعياً.

من الهام أن تتذكر أن علاج حصوات المرارة سهل، لكن مضاعفاتها كثيرة وخطرة وقد تهدد الحياة.

 

المراجع: