التنظير الهضمي السفلي

التنظير الهضمي السفلي

التنظير الهضمي السفلي (Colonoscopy) هو فحص يُستخدم للكشف عن التغيرات أو التشوهات في السبيل الهضمي السفلي، ويمكن فحص كامل القولون والمستقيم (تنظير القولون)، أو فقط المستقيم والقولون السيني (تنظير السين).

أثناء التنظير، يتم إدخال أنبوب طويل مرن (منظار القولون) في المستقيم. تسمح كاميرا الفيديو الصغيرة الموجودة على طرف الأنبوب للطبيب برؤية القولون بأكمله.

إذا لزم الأمر، يمكن إزالة البوليبات أو الأنواع الأخرى من الأنسجة غير الطبيعية من خلال المنظار أثناء التنظير الهضمي السفلي، ويمكن كذلك أخذ عينات من الأنسجة (خزعات) أثناء التنظير.

لماذا يتم إجراء التنظير الهضمي السفلي (Colonoscopy)؟

قد يوصي طبيبك بالتنظير الهضمي السفلي من أجل:

  • التحقق من العلامات والأعراض المعوية: يمكن أن يساعد التنظير الهضمي السفلي طبيبك على استكشاف الأسباب المحتملة لألم البطن والنزف الهضمي السفلي والإمساك المزمن والإسهال المزمن والمشاكل المعوية الأخرى.
  • فحص سرطان القولون: يجرى تنظير القولون كجزء من برامج الكشف المبكر عن السرطان، ويعتبر سرطان القولون من السرطانات الشائعة لذا يوصي الأطباء بإجراء تنظير قولون كل عشر سنوات إذا كان عمرك 50 عاماً أو أكثر، وقد يوصيك طبيبك بإجرائه كل خمس سنوات إذا كان أحد أفراد عائلتك مصاباً بسرطان القولون، أو كنتً تعاني من مرض مؤهب للسرطان.
  • البحث عن المزيد من البوليبات: إذا كنت قد عانيت من البوليبات من قبل، فقد يوصي طبيبك بإجراء متابعة بتنظير القولون للبحث عن أي بوليبات إضافية واستئصالها. يتم ذلك لتقليل خطر الإصابة بسرطان القولون.

ماذا يحدث أثناء التنظير الهضمي السفلي (Colonoscopy)؟

يتم إجراء التنظير الهضمي من قبل طبيب متمرس فيه ويستغرق بالعادة حوالي 30-60 دقيقة. سيتم إعطاؤك أدوية في الوريد لتجعلك تشعر بالاسترخاء والنعاس. سيُطلب منك الاستلقاء على جانبك الأيسر على طاولة الفحص. أثناء التنظير الهضمي السفلي، يستخدم الطبيب منظار القولون، وهو أداة أنبوبية طويلة ومرنة يبلغ قطرها حوالي 1.25 سم (نصف بوصة) تنقل صورة لبطانة القولون حتى يتمكن الطبيب من فحصها بحثاً عن أي تشوهات. يتم إدخال منظار القولون من خلال المستقيم ويتقدم إلى النهاية الأخرى من الأمعاء الغليظة.

ينحني المنظار، حتى يتمكن الطبيب من تحريكه حول منحنيات القولون. قد يُطلب منك تغيير الوضع بين الحين والآخر لمساعدة الطبيب على تحريك المنظار. ينفخ المنظار أيضاً الهواء في القولون، مما يوسع القولون ويساعد الطبيب على الرؤية بشكل أكثر وضوحاً.

قد تشعر بتشنج خفيف أثناء العملية. يمكنك تقليل التقلصات عن طريق أخذ عدة أنفاس بطيئة وعميقة أثناء العملية. عندما ينتهي الطبيب، يتم سحب منظار القولون ببطء أثناء فحص بطانة الأمعاء بعناية.

أثناء التنظير الهضمي السفلي، إذا رأى الطبيب شيئاً قد يكون غير طبيعي، فيمكنه إزالة كميات صغيرة من الأنسجة لتحليلها (تسمى الخزعة)، ويمكن التعرف على الزوائد غير الطبيعية أو الزوائد اللحمية وإزالتها. في كثير من الحالات، يسمح التنظير الهضمي السفلي بالتشخيص والعلاج الدقيق دون الحاجة إلى عملية جراحية كبرى.

ما الذي يجب عليّ القيام به قبل التنظير الهضمي السفلي (Colonoscopy)؟

قبل التنظير الهضمي السفلي، أخبر طبيبك عن أي حالات طبية خاصة لديك، بما في ذلك ما يلي:

  • الحمل.
  • أمراض الرئة.
  • أمراض القلب: قد تحتاج لأخذ مضادات حيوية قبل إجراء التنظير إذا كان لديكَ صمام قلب صناعي، أو كنت مصاباً بأمراض قلبية تستوجب أخذ المضادات للوقاية من حدوث التهاب الشغاف.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الحساسية تجاه أي أدوية.

من الهام أن تخبر طبيبك عن أدوية تتناولها قبل إجراء التنظير بأسبوع، وهذا يشمل أدوية داء السكري، أو ارتفاع ضغط الدم، أو الأدوية التي تؤثر على تخثر الدم بما فيها الأسبرين، قد يلزم إجراء تعديلات على هذه الأدوية قبل التنظير الهضمي السفلي لتجنب حدوث المضاعفات.

كيف أستعد للتنظير الهضمي السفلي (Colonoscopy)؟

قد يكون هناك بعض القيود على الحمية أو السوائل قبل إجراء التنظير الهضمي السفلي، ولكن هذا سيختلف وفقاً لتعليمات طبيبك. قد يُطلب منك الحد من الأطعمة الصلبة أو الامتناع عنها لبضعة أيام قبل الاختبار. قد يُطلب منك أيضاً تناول الملينات عن طريق الفم.

أخبر طبيبك بكافة التفاصيل عن الأمراض والأدوية التي تتناولها، لكن لا تقم بإيقاف أي دواء دون استشارة طبية.

لا تقم بإجراء التنظير دون مرافق فالأدوية المهدئة المستعملة أثناء التنظير ستسبب النعاس لعدة ساعات، ولن تكون قيادة السيارة مسموحة.

ماذا يحدث بعد التنظير الهضمي السفلي (Colonoscopy)؟

بعد التنظير الهضمي السفلي:

  • يحتاج معظم المرضى للمراقبة لمدة 30 دقيقة تقريباً.
  • قد تشعر ببعض التشنج أو إحساس بالغازات، ولكن هذا عادةً ما يمر بسرعة.
  • يمكنك استئناف نظامك الغذائي العادي.
  • قد تحتاج إلى تجنب بعض الأدوية مؤقتاً، مثل مميعات الدم، إذا تم أخذ خزعات أو إزالة البوليبات.

تعتمد خطة المتابعة على نتائج التنظير والخزعات المأخوذة.

ما هي مخاطر التنظير الهضمي السفلي (Colonoscopy)؟

يعتبر التنظير الهضمي السفلي من الإجراءات الآمنة بشكلٍ عام، لكن لا يوجد إجراء جراحي دون مخاطر على الإطلاق. تحدث المضاعفات بشكل نادر وأهم تلك المضاعفات:

  • رد فعل سلبي على المهدئ المستخدم أثناء الفحص.
  • نزيف من الموقع حيث تم أخذ عينة نسيج (خزعة) أو إزالة ورم أو أي نسيج غير طبيعي.
  • تمزق في جدار القولون أو المستقيم (انثقاب).

المراجع: